بعد تدهور الحالة الوبائية الرمضاني يدعو المؤثرين المغاربة: حبسوا علينا فيديوات السفر والزهو فالزحام وشاركو فحملات تحسيسية

انتقد الإعلامي ، رضوان الرمضاني تصرفات بعض المؤثرين المغاربة، الذين يتجاهلون الفترة الحرجة التي تمر منها البلاد، في ظل ارتفاع عدد الوفيات وحالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في الأيام القليلة الماضية، ويشاركون لحظات استمتاعهم بسفرهم وسهراتهم دون احترام لأدنى شروط السلامة للوقاية من الإصابة بالفيروس كما يتجولون في كل أنحاء المغرب .

وشارك الرمضاني أمس ، تدوينة عبر “ستوري” حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، كتب فيها: “نداء لكافة المؤثرين: عفاكم، عاونوا بلادكم وخوتكم المغاربة، ما تعطيوا فلوس ما والو، غير مرة مرة شي ميساج تحسيسي.



وأضاف: “ويلا كاع ما بغيتوش، غير حبسوا علينا فيديوهات السفر والزهو والنشاط فالزحام”.

هذا وقد ختم كلامه، وجه الرمضاني رسالة مباشرة لهؤلاء المؤثرين قائلا: “المؤثرين خاصهم يعطيو النموذج فالالتزام بالقانون، والتحسيس بالخطورة ديال الوضع”.

جدير بالذكر وزارة الصحة قد أعلنت، يوم أمس ، عن تسجيل 4110 إصابة جديدة بكورونا المستجد و1525 حالة شفاء و30 وفاة خلال ال24 ساعة الماضية.

وذكرت الوزارة في النشرة اليومية لنتائج الرصد الوبائي لـ(كوفيد-19)، أن عدد الأشخاص الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح المضاد ل(كوفيد-19) بلغ 11 مليون و748 ألف و418 شخصا، بينما بلغ عدد الملقحين بالجرعة الثانية 9 ملايين و797 ألف و720 شخصا.

وأوضحت الوزارة أن الحصيلة الجديدة للإصابات بالفيروس رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 579 ألف و272 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس 2020، فيما بلغ مجموع حالات الشفاء التام 543 ألف و603 حالة، بنسبة تعاف تبلغ 8، 93 في المائة، بينما ارتفع عدد الوفيات إلى 9589، بنسبة فتك قدرها 1،7 في المائة.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا