بعد ان أكتشفت أن خطيبها أخوها من الرضاعة تركته لتفاجئه بالحقيقة في برنامج المسامح كريم

قصة تتشابه مع العديد من القصص تكون فيه الضحية شابان اجتمعا على نية الزواج و ربطا علاقة وطيدة ببعضهما ليتدما بحقيقة تقلب الموازين و تجعل حياتهم متوترة ،حدث كثيرا أن تم ارضاع ابن الجيران أو ابنة الجيران أو ربما احد من افراد العائلة لظروف مرضية متعلقة بالأم البيولوجية أو لقلة الحليب فيصبح ذلك الرضيع ابنا للمرضعة بالرضاعة و في ديننا الحنيف حكم مفصل عن الأخوة في الرضاعة

والثمن قد يدفعه الأبناء اذا لم يتم اخبارهم بعلاقة القرابة مع اخوانهم بالرضاعة اذا ربطوا معهم علاقات غير شرعية ينهى عليها الشرع كما كان سيحدث مع سلمى التي كانت على وشك الارتباط بأخيها من الرضاعة الى أن وقع ما وقع في حياتها اليكم التفاصيل في هذا الفيديو

 



https://youtu.be/Fe2wlRCL4n4

 

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا