بعد الحكم على داهس قطيع الأغنام ..الاب يستانف الحكم

بعد أن قضت المحكمة الابتدائية في مدينة بنسليمان، يوم الاثنين، بالحبس شهرا نافذا في حق الفرنسي، الذي دهس أغناما نواحي مدينة المحمدية، وغرامة قدرها 20 ألف درهم لفائدة صاحبها، قرر هذا الأخير استئناف الحكم.

وأضاف المتحدث ذاته للموقع الالكتروني “فبراير”، أنه سيستأنف الحكم، معبرا عن أماله في القضاء المغربي، من أجل رد اعتباره، مؤكدا على ان ما قام به يحتاج إلى سنة من الحبس.

من جهته، عبر دفاع الضحية على أنه سيستأنف الحكم غذا الثلاثاء، مشيرا إلى أن المحكمة قضت برفض جميع طلبات الدفاع في الملف.



يذكر أن نشطاء مغاربة تداولوا، قبل 3 أسابيع شريط فيديو، ظهر فيه الطفل، صاحب الغنم، وهو يبكي أمام مشهد دهس غنم أسرته، التي كان يرعاها قرب شاطئ الصنوبر (David)، حيث أدى السلوك الوحشي للمواطن الفرنسي إلى مقتل كل الأغنام، التي ظهرت جثثاً هامدة على الطريق، في مشهد قاس.

 

انشري هذا المقال