بعد استنجادها بالمغاربة وفي مشهد مؤثر مي رحمة تزور ابنها الذي يرقد بالمستشفى بإيطاليا (فيديو )

ي لحظات موثرة عاشها مستشفى”بافيا” بايطاليا، بعد لقاء “مي رحمة” وابنها “كربوش محمد” الذي يعاني من مرض السرطان، “مي رحمة” تحقق حلمها برؤية ابنها الذي فتح عينيه وتعرف على والدته رغم أنه كان في غيبوبة.

هذا المشهد المؤثر أثر في المحسنين والمحسنات الذين وقفوا بجانب “مي رحمة” وتكفلوا بمصاريف التنقل وإجراءات الفيزا ، حيث جعلهم يذرفون الدموع، ويقولون “الله يسمح لينا من الوالدين”.

 

إقرأ أيضا  بالصور: هكذا احتفلت حفيدة الراحل صدام حسين بزفافها

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا