بعدما منعتها أمها من اللعب في الهاتف طفلة قاصر تنتحر شنقا ببني ملال

تداولت منابر اخبارية خبر مفاده أن طفلة في ربيعها الـ13 أقدمت على الانتحار شنقا بمنزل العائلة بحي سومية ببني ملال مساء أمس الموافق ل 24 يونيو، بعد تجريدها من الهاتف النقال منعها من استغلاله .

وقالت مصادر محلية أن الضحية التي تتابع دراستها بالأولى ثانوي إعدادي لم تتقبل منعها من اللعب بالهاتف النقال، حيث جردتها والدتها منه، وهو ما دفعها إلى الانطواء على نفسها، قبل أن تشنق نفسها بواسطة حبل.



هذا وقد استنفرت الواقعة الأجهزة الأمنية بمختلف تلاوينها والسلطة المحلية، حيث تمت معاينة الجثة ونقلها صوب مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي ببني ملال لإخصاعها للتشريح بأمر من النيابة العامة المختصة، فيما فتحت العناصر الأمنية تحقيقا في ظروف وملابسات الانتحار.

جدير بالذكر ان الانتحار انتشر في كل ارجاء المغر ب مؤخرا لسيما بين فئة الاطفال والمراهقين ..




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا