بسمة بوسيل تنتقذ الجزائر بعد رفضها للمساعدات المغربية

انتقذت الفنانة المغربية المعتزلة ومصممة الازياء بسمة بوسيل ، رفض الجزائر المساعدة المغربية من أجل إخماد الحريق الذي تسبب في وفاة قرابة 65 شخصا.
وكتبت تدوينة عبر حسابها الرسمي على تطبيق تبادل الصور والفيديوهات انستغرام،جاء فيها :”عندما تكون المصالح السياسية أهم من أرواح الشعب ومن احتراق الوطن بأكمله، الجارة الجزائر ترفض يد العون التي تقدم بها المغرب لإخماد الحرائق التي تجتاح، البلاد لا حول ولا قوة إلا بالله”.

و اضافت المتحدثة ذاتها : « لماذا؟… الأشخاص الأبرياء سيموتون… أين الإنسانية؟ »

نذكر ان الملك محمد السادس ،اعطى تعليماته لوزيري الداخلية والشؤون الخارجية من أجل التعبير لنظيريهما الجزائريين عن استعداد المغرب لمساعدة الجزائر في مكافحة حرائق الغابات التي تشهدها العديد من مناطق البلاد.

تجدر الاشارة الى ان الجزائر تشهد منذ أيام كارثة طبيعية، على خلفية اندلاع حرائق في غابات تيزي وزو، وتسببت حسب آخر حصيلة رسمية بمقتل 69 شخصا من بينهم 28 عسكريا،وعلى إثر ذلك، أعلن الرئيس عبد المجيد تبون “حدادا وطنيا لمدة ثلاثة أيام”، ابتداء من الخميس، مع “تجميد مؤقت لكل الأنشطة الحكومية والمحلية، ما عدا التضامنية”.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا