بسبب حالة الطوارئ..فاطمة الزهراء العروسي تودع والدها دون جنازة

رحل الى دار البقاء والد الفنانة فاطمة الزهراء العروسي، يوم السبت (21 مارس)، بعد أن تدهورت حالته الصحية، أخيرا.

وبسبب الإجراءات الاحترازية وحالة الطوارئ في المغرب ضد كورونا، تجنبت العروسي وعائلتها تنظيم جنازة لتوديع والدها.

ونشرت العروسي صورة تجمعها بوالدها أرفقتها بتدوينة جاء فيها: « ليلة البارحة كانت أقسى ليلة عشتها في حياتي. رحل بابا لحبيب ديالي إلى دار البقاء.. كم كانت ليلة باردة بدونك أيها العظيم.. كنت لي السند و الأمان، فقدانك مؤلم يا قطعة قلبي التي فارقتني.. ذهبت في ليلة عظيمة عند الله ».

وأضافت: « آسفة لأنني لم أقدر أن أقيم لك عزاءا ولا جنازة تليق بمقامك.. قد يكون ذلك بسبب الظروف التي يعيشها العالم الآن أو لكونك لم و لن تموت ابدا.الله يرحمك أبابا لحبيب ديالي و يجعل مثواك الجنة ».
وفي نفس التعدوينة شكرت لعروسي كل من ساندها في هذه المحنة سواء بالاتصال أو بالرسائل أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

 



Voir cette publication sur Instagram

 

ليلة البارحة كانت أقسى ليلة عشتها في حياتي. رحل بابا لحبيب ديالي إلى دار البقاء. كم كانت ليلة باردة بدونك أيها العظيم. كنت لي السند و الأمان، فقدانك مؤلم يا قطعة قلبي التي فارقتني. ذهبت في ليلة عظيمة عند الله. آسفة لأنني لم أقدر ان أقيم لك عزاءا ولا جنازة تليق بمقامك . قد يكون ذلك بسبب الظروف التي يعيشها العالم الان او لكونك لم و لن تموت ابدا . الله يرحمك أبابا لحبيب ديالي و يجعل مثواك الجنة. شكرا لكل من واساني بالاتصال أو بالرسائل أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي. جزاكم الله خيرا و تقبل دعاءكم. لا أراكم الله سوءا و لا مكروها في من تحبون.🙏🤲

Une publication partagée par fatima zahra laaroussi (@fatimazahralaaroussi) le

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا