مصور فيديو الإساءة للمسن في مراكش يتبرأ منه في أول ظهور إعلامي

خرج الشاب الذي قام بتوثيق ونشر فيديو يظهر واقعة “السخرية والاستهزاء بمواطن فقير بمراكش عن صمته مقدما ما قال أنه حقيقة الواقعة التي هزت الرأي العام الوطني.

لشاب الذي كان يذرف الدموع أكد أنه لا يعرف ذلك الشخص وأنه كان يراه دائما يمازح أحد رجال الأمن الخاص بالفندق المصنف الذي يشتغل به، وفي ذلك اليوم، طلب منه هذا الأخير أن يصوره وهو يقوم بهذا المقلب.

كما أضاف أنه لم يكن يحمل النقوذ ولم يتحدث أو يضحك نهائيا وأن “سيكوريتي” هو من فعل ذلك، مشددا على أن الخطأ الذي ارتكبه هو أنه صور الفيديو وقام بنشره على قناته باليوتوب.

 

 

 

إقرأ أيضا  المعلمة التي أثارت إعجاب الجميع بتحويلها قسم مخرب إلى فضاء للتعلم من مالها الخاص (صور)

انشري هذا المقال