بالصور … تعرفوا على الفتاة التي لم تتخل عن سعد لمجرد وعائلته في محنتهم طوال 3 أشهر

بعد اعتقال « لمعلم » بيومين، سافرت « غيثة العلاكي » رفقة والد الفنان « سعد لمجرد » إلى فرنسا لمتابعة أحداث القضية التي اتهم فيها سعد باغتصاب قتاة فرنسية تدعى « لورا بريول » والتي على إثرها زج به في السجن.
ورصدت عدسات الصحفيين تواجد العلاكي داخل قصر العدالة لحضور جلسات لمجرد الذي لا يزال إلى حد الآن قابعا في سجن فلوري بباريس.
وتعتبر العلاكي الصديقة المقربة لسعد لمجرد، وهي ليست حبيبت كما كان يروّج له منذ سنوات، فقد علّق سابقا لمجرد على هذه الإشاعات قائلا: » هذه غيثة العلاكي، صديقتي المقربة، وليست خطيبتي، ولكن شكرا على هذا الفال ».

 



قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا