باحثون مغاربة يعلنون عن توصلهم لتحليل جينوم فيروس كورونا ويؤكدون عملهم المكثف لإيجاد لقاح مضاد

كشف مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة بالرباط عن توصله لتحليل وفك شفرة فيروس كوفيد-19 في المغرب، وذلك في إطار المشروع الوطني “جينوم”.

وقال عز الدين الإبراهيمي مدير المختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة بالرباط، في تصريح لقناة الأولى، “إن المختبر المغربي توصل إلى تحليل فيروس كوفيد-19، حيث أكد أنه يتوفر على خصائص ثابتة، مما يسهل معه إيجاد لقاح مضاد له.
وأضاف الابراهيمي بأنه بالتوازي على الاشتغال على الجينوم المرجعي المغربي، فإنه تم أيضا الاشتغال على مشروع ثان يتعلق بتحليل جينومات 58 بلدا، حيث تمت قراءة تسلسله، ومقارنة تطوره مع الزمن والجغرافيا ليتبين بأن تطوره من بلد لآخر لا يختلف كثيرا، مما يفتح آمالا عريضة واحتمالات كبيرة نحو إيجاد لقاح مغربي يفيد البشرية جمعاء، مؤكدا بأن العمل تم نشره، ما يشكل سابقة مغربية ودولية، يضيف المسؤول المغربي.



التصريح من الاخبار على  قناة الأولى

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا