المغرب سيد العرب في علماء ناسا ومغربيتان في قائمة العشرة

تصدر العلماء المغاربة لائحة العلماء العرب الذين يشتغلون ضمن وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، إذ يعمل ثلاثة مغاربة بينهم سيدتان في الوكالة، إذ سيطر علماء المغرب العربي على خارطة الوجود العربي.

salwarachdane_970512794

وكشفت موقع “هافينتعون بوست” أسماء عشرة علماء عرب يعملون في ناسا في مدينة هيوستون ومنهم من يشغل مناصب هامة  وهم: سلوى رشدان وهي العربية الوحيدة التي تعتبر نتاج نظام تعليمي عربي خالص، ففي ربيعها السابع والعشرين تنال أيضا شرف العمل داخل مختبرات وكالة الفضاء الأمريكية.

وبخلاف معظم العرب الملتحقين بناسا الذين يحصلون مسبقا على تكوين علمي بأرقى جامعات الدول المتقدمة، فإن سلوى رشدي لها تكوين عمومي مغربي من تكوينها الابتدائي حتى سلك الدكتوراه.

تخصصت ابنة المدينة الحمراء في دراستها الجامعية بالقاضي عياض بمدينة مراكش في العلوم البيئية، وبعد نيلها الإجازة سنة 2006 حصلت على ماجستير في “البيئة وديناميكية التنوع البيولوجي”، لتقوم بعد ذلك بالعديد من الأبحاث العلمية حول “إمكانية تأقلم القطاع الفلاحي والأنظمة البيئية مع التغيرات المناخية”.

asmaa-boujibar-chercheuse

والمغربية الثانية هي أسماء بوجيبار أول عربية وأفريقية في ناسا والتي وشحها قبل أيام الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش.

وأسماء من أب مغربي وأم تونسية، ولدت سنة 1984، وتنحدر أسرتها من منطقة الريف، وتلقت تعليمها الأساسي بمدينة الدار البيضاء، قبل أن تسافر نحو فرنسا لتكمل دراستها الجامعية، لتكون أول امرأة عربية إفريقية تلتحق بـ”ناسا”.

Kamal-Oudghiri-1

والمغربي الثالث هو كمال الودغيري صاحب مهمة هبوط على المريخ ومهندس الاتصالات وعالم الفضاء، انتقل منذ أواخر الثمانينيات إلى لوس أنجلوس ليستكمل دراسته العليا بإحدى جامعات جنوب كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية.

شارك كمال الودغيري في مهمة هبوط المركبة الفضائية سيريت وأبرتينيتي على سطح المريخ، كما كان ضمن فريق إنزال المركبة كيريوزيتي العام الماضي على سطح الكوكب الأحمر، حيث أوكلت إليه متابعة الإشارات التي ستصدرها حينها.

إقرأ أيضا  أربع مراحل لتنظيف السمك

اختير ضمن هيئة علماء مختبر الدفع النفاث في باسادينا، كما ينشط في تعريف الطلاب المغاربة المبتدئين بعلوم الفضاء عبر دورات ينسقها مع ناسا.

والعلماء العرب الآخرون هم شارل العشي عالم الفضاء اللبناني الأصل، يشغل منصب مدير مختبر الدفع النفاث، المسؤول عن تطوير تقنيات الاندفاع في الفضاء الخارجي للمركبات الفضائية في “ناسا.

ومصطفى شاهين البروفيسور اللبناني المرموق في مجال الفضاء، التحق مبكرا بناسا منذ بداياتها الأولى، وقدم الكثير من الإنجازات في مشروعات الفضاء حتى سمي أحد الكويكبات باسمه.

والعربي السادس هو محمد الأوسط العياري مهندس تونسي يعمل كمستشار لدى وكالة الفضاء الأمريكية، حصل عام 1983 على دبلوم الهندسة المدنية، ليتجه إلى جامعة كولورادو بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث تخصص بالميكانيك التطبيقية.

وسابعا نور الدين ميكيليشي البروفيسور الجزائري الذي قام بتطوير أجهزة التقاط صور حول الكوكب الأحمر عن بعد، وقدم بذلك لوكالة الفضاء الأمريكية خدمة جليلة في مهمتها في استكشاف سطح المريخ.

وثامنا يوسف تومي كمال علم الروبوتيك والهندسة الميكانيكية عالم جزائري أيضا متخصص في علم الروبوتيك والهندسة الميكانيكية، عمل مستشارا للعديد من الشركات التقنية مثل إيدو وأكسيام ودايو وغيرها، ويعمل باحثاً لدى وكالة الفضاء الأمريكية.

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا