المريض صاحب أول حالة كورونا في الجهة الشرقية يشيد بمستوى الرعاية الطبية التي يلقاها

نشر ادريس الندلوسي الذي كان أول مريض مصاب بفيروس كورونا في الجهة الشرقية, فيديو يشيد بمستوى الرعاية الطبية التي يلقاها خلال علاجه من المرض في المستشفى الجامعي في وجدة. و شكر كل الأطر الطبية, الذين يسهرون على حالته بمافيهم الأطباء و الممرضين و عمال و عاملات النظافة و عمال الأمن.

و لفت السيد الندلوسي, إلى مستوى التغذية العالي و نظافة غرفته و احتوائها على كل التجهيزات و مرافق النظافة. و تمنى أن تكون كل مستشفيات المغرب على شاكلة الستشفى الجامعي بوجدة أطرا و تجهيزات, راجيا أن تخصص أموال صندوق كورونا للنهوض بقطاع الصحة. و أنهى الفيديو بطمأنة الجميع على حالته و طلبه من الجميع الدعاء من أجل يشفى من الفيروس عما قريب لكي يرجع إلى أهله و منزله.

و كان عدة مرضى بفيروس كوفيد-19 قد نشروا مقاطع في مدن مختلفة, يشكون سوء المعاملة و التجهيزات في الأماكن التي يقضون فيها مدة الحجر الصحي و العلاج من المرض.



يذر أن السيد ادري الندلوسي ينحدر من مدينة أحفير (إقليم بركان)، ويبلغ من العمر حوالي 39 عاما،دخل التراب الوطني في آخر رحلة جوية كانت بين المغرب وبريطانيا.

ملاحظة: لم يتسنى لموقع يالالة التأكد من صحة الفيديو من مصدر مستقل

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا