اللبناني عبدو ياغي يفوز بلقب أحسن صوت في برنامج ذا فويس سنيور

فاز اللبناني عبدو ياغي بلقب أحسن صوت في برنامج ذا فويس سينيور في نسخته الأولى و ذلك في حلقة النهائي التي بثت البارحة على قنوات إم بي سي.

و تغلب ياغي الذي كان ضمن فريق المغني اللبناني ملحم زين في النهائي على مواطنه فيصل حلاق و المغربية سعاد حسن و المصرية ميرفت حسن.



و تبارى المتسابقون، و هم من المغنين العرب المشهورين الذين تزيد أعمارهم عن  الستين و أحدهم في الثمانين، على مدار الثمانية أسابيع الماضية للفوز بلقب أحسن صوت، حيث قدموا مجموعة من الأغاني بأصوات جميلة أبهرت قلوب و عقول الجمهور قبل لجنة التحكيم المكونة من  سميرة سعيد من المغرب، المصري هاني شاكر، نجوى كرم و ملحم زين من لبنان.

شارك في المسابقة 16 مشتركا و كان على كل عضو من أعضاء لجنة التحكيم أن يكون فريقا من أربعة أصوات  ثم اختيار موهبتين في نصف النهائي  و من ثم انتقاء صوت واحد للإنتقال إلى النهائي، ونجح الفنان عبدو ياغي من فريق الفنان ملحم زين في الحصول على الدرجة الأولى التي منحها كل أعضاء لجنة التحكيم، لتمدحه الفنانة سميرة سعيد بأن صوته  “أعاد لنا عبق الزمن الجميل”.

يذكر أن عبدو ياغي فنان لبناني متخصص في الطرب الأصيل و من جيل الفنانين الكبار بلبنان، كانت انطلاقته من برنامج «استوديو الفن» عام 1972 – 1973 في نفس النسخة التي تخرّج منها فنانون كبار كوليد توفيق وماجدة الرومي. لمع اسم عبدو في الغناء في لبنان و شارك في أعمال من توقيع الرحابنة وروميو لحود. إلا أنه لم ينل الإنتشار الذي يستحقه في العالم العربي، و بقيت أعماله في نطاق المسرح بالخصوص و من أشهرها مسرحية «بنت الجبل» مع أنطوان كرباج والمطربة الراحلة سلوى القطريب. صوته القوي ساعده كثيرا في تأدي القدود الحلبية و الأغاني التراثية، لكن له أيضا أعماله الخاصة مثل «ماريا»، «ليلى يا ليلى يا بنت الناس» و«علي كاسك».




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا