الفنانة حياة الإدريسي تدعو الفنانين لإنشاء مؤسسة للعناية بالمناطق لتلافي تكرار مأساة ريان

دعت الفنانة حياة الإدريسي الفنانين لإنشاء مؤسسة خيرية للعناية بسكان المناطق النائية، بعد فاجعة الطفل ريان أورام الذي علق في بئر مهجورة و توفي إثر ذلك.

و قالت الإدريسي في تدوينة طويلة جاء فيها: « السلام علیکم ورحمة الله اخواني واخواتي المحترمين ان الاوان لنلم الشمل أولا ونتحد كفنانين مغاربة يحبون الخير لهذا الوطن الحبيب، أعلم جيدا أنه كلما طلب من اي منا المشاركة او المساهمة في أي عمل إنساني لايتأخر، كلنا كنا ولازلنا نساعد كل مؤسسة أو جمعية بدون تردد الموضوع هو أنه يجب علينا أن نقف وقفة رجل واحد في خلق مؤسسة خاصة لمساعدة المناطق النائية ولو بالقليل ذالك اضعف الايمان، كما يعلم الجميع ».

‏‎و قالت أيضا: « الظروف التي عشناها وعاشها العالم معانا هذا الأسبوع مع الطفل البريئ الشهيد ريان تغمده الله برحمته اعطتني شحنة أكثر من قبل وهي بمثابة صحوة على ما نعيشه من تقصير تجاه هذه الشريحة المتضررة من الشعب، حقيقة تعاملنا مع المؤسسات الخيرية ودور العجزة ووووو الخ لكن لما راجعت مشاركتي في هذا المجال انتابني شعور مليئ بالاحباط هو أنني لم أشارك بتاتا مع أي مؤسسة خاصة في هذا المجال لماذا ……؟ لأن ليس هناك مؤسسات ».

‏‎وأضافت: « أعلم جيدا أن الفنان هو الآخر محتاج للمساعدة لكن صدقوني أن هناك أناس تعيش ظروف قاسية ومحتاجة للمساعدة أكثر منا بكثييييير طبعا هذه الرسالة موجهة للفنانين خاصة للمشاركة بفنهم والتبرع بالمداخل لاخواننا واهلنا بالمناطق النائية وكذلك للعموم إذا كان هناك من يعطينا يد المساعدة جازكم الله خيرا. شكراً ولدي ريان رحمك الله ».

‏‎




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا