الشرطة تعتقل خمسيني كان يدعي أنه راقي بتهمة اختطاف طفلتين بمدينة مكناس

تداولت منابر إخبارية خبر مفاده أن مصالح أمنية تابعة لولاية أمن مكناس، عرضت، على أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة، فقيها خمسينيا يمتهن “الرقية الشرعية”، في حالة اعتقال، بعد انتهاء مدة تدابير الحراسة النظرية بمقر مصلحة الأمن بأمر من النيابة العامة المختصة.

وأوقفت عناصر الأمن بمكناس، المشتبه فيه بحر الأسبوع الماضي، للاشتباه في تورطه في اختطاف طفلتين زوهريتين تبلغان من العمر 6 سنوات و7 وتنويمهما داخل منزله الكائن بحي برج مولاي عمر بغرض استغلالهما في عملية مرتبطة باستخراج كنز مدفون، وفق ما جاء في شكاية توصلت بها المصالح الأمنية في الموضوع من قبل أسرة إحدى الضحيتين.



وفور شيوع خبر البحث عن الطفلتين المحتجزتين، سارع المتهم إلى إخلاء سبيلهما بعد أن افتضح أمره لدى الجيران، دون تعريضهما لأي أذى على حد تعبير المصادر، فيما فند المتهم وزوجته هذه الرواية المفتعلة وصحة ما تم الترويج له من ادعاءات وصفت بالمغرضة والكيدية الغاية منها النيل من المتهم لأسباب تبقى مجهولة إلى حين استكمال البحث وفك اللغز.



قد يعجبك ايضا