الدكتور محمد فايد يحذر بشدة من حبس البول لما يسببه للجسم من كوارث

فيما يخص التأخر فى التبول، فأوضح الدكتور محمد فايد، أن من أكثر الممارسات الخاطئة لدى الكثيرين، هى التعود على عدم التبول لفترات طويلة، وعدم الإسراع للتخلص منه فور الشعور به، وتأجيله لوقت آخر، هذه العادة تتسبب فى مشكلات عدة من أهمها الأعراض التى يشكو منها السائل، وهى الشعور بآلام فى الكليتين، والبطن بالتدريج، مع حدوث ضغط على المثانة والكليتين، مما قد يقلل كفاءتهما، وقد يصاب المريض بمشكلات فى الجهاز البولى فيما بعد، ويزيد من نسب الأملاح المتركزة التى تؤثر على وظائف الكليتين، وتعطلهما.



قد يعجبك ايضا