الحرب بين رشيد العلالي وهشام مسرار في جزيرة الكنز

علمأن رشيد العلالي وهشام مسرار ، منشطا برنامج “جزيرة الكنز”، الذي يعرض مساء اليوم الثلاثاء على شاشة “دوزيم”، تنازعا غير ما مرة أثناء تصوير حلقات البرنامج بفرنسا، بسبب عدم الانسجام في ما بينهما في التقديم، رغم أنهما نجحا معا كثنائي في البدايات أثناء تقديم برامج الكاميرا الخفية على القناة الثانية، وعلى رأسها برنامج “كاميرا النجوم”.

مصادر أكدت أن سوء تفاهم وقع بين رشيد العلالي وهشام مسرار بسبب “تنقاز” هذا الأخير و”رغبته في الظهور” على حساب صديقه السابق، إضافة إلى “عجرفته الزائدة”، إلى درجة أن العلالي استفز مسرار في إحدى المرات حين تجاوزه وألقى النص الخاص به، مما جعل الآخر يحتج مشيرا إلى أن النص الذي ألقاه العلالي في التقديم خاص به، وهو ما رد عليه العلالي بالقول “واش عرفتي راسك معا من كا تهضر، أنا راه سميتي رشيد العلالي”.



مهمة التقديم كانت في البداية مقتصرة على هشام مسرار، قبل أن يقيم العلالي دوزيم من أجل إشراكه في تقديم البرنامج، ولم يقعدها إلا بعد أن تم له ذلك.

البرنامج، المستنسخ من البرنامج الفرنسي “فور بويار”، لم يعرف طوال مدة تصويره في مجموعة من البلدان منذ حوالي 20 سنة، معارك بسبب التقديم، (البرنامج في نسخته الفرنسية له مقدم واحد)، إلى أن جاء العلالي و”وراهم المغاربة علاش قادين”.

“في الواجهة”،


قد يعجبك ايضا