الافراج عن المغربية مريم حسين بعد تدخل الشيخ بن راشد آل مكتوم

تم الإفراج عن المغربية مريم حسين بعد قضائها أسبوع في السجن في القضية التي كان قد رفعها ضدها الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي.
ونقلا عن موقع “بلفن” ، فإن قرار الإفراج عنها جاء بعد تدخل من الشيخ بن راشد آل مكتوم، نتيجة توسط عدد من المشاهير لديه ومطالبتهم بالعفو عنها خاصة وأن لديها ابنة صغيرة تحتاج لرعايتها، وبالفعل خرجت مريم حسين من السجن تزامناً مع عيد ميلاد ابنتها الأميرة.



وقد أكدت الفنانة مها محمد الخبر بعد مساندتها للنجمة المغربية صاحبة الجنسية العراقية أيضاً، وذلك على الرغم من الخلافات التي جمعت بينهما مؤخراً ووصلت للقضاء.

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا