اكبر طبق كسكس يعرض بموسكو تزامنا مع المسيرة الخضراء

تم تقديم أكبر طبق للكسكس المغربي الأصيل (سبع خضاري) وسط مدينة موسكو الروسية، وذلك في إطار فعاليات “مهرجان المغرب في روسيا”، المنظم في الفترة الممتدة بين 6 و20 نونبر الجاري. وقدم المنظمون الطبق الذي قام بتهييئه مجموعة من أمهر الطباخين المغاربة التابعين إلى شركة “رحال” المتخصصة في تموين الحفلات.

ويتجاوز قطر الطبق 1,5 متر ويضم أزيد من 30 كلغ من الخضر، التي تلازم الكسكس المغربي كالجزر، واللفت، والبادنجان، واليقطين بنوعيه الأحمر والأخضر، والتوابل، وتم تقديم الطبق الذي نال إعجاب زوار المعرض في إحدى الفضاءات الشعبية بموسكو.
وشملت فعاليات اليوم الثاني من المهرجان توزيع أكلة “القطبان” على الطريقة المغربية على الحاضرين، متبوعة بكؤوس الشاي المنعنع، بالإضافة إلى تقديم أطباق شهية باللحم الممزوج بالمروزية، الذي تم تهييئه وفق الطريقة المغربية، التي تتميز بمزج المملحات والسكريات والفلفل في طبق واحد يمنحه في الأخير لذة لاتقاوم.
وأشرف على إعداد الأطباق، التي قدمت لزوار المهرجان فريق منظم الحفلات المغربي “رحال”، والشاف عبد الله الصفريوي برعاية شركة المغرب للتصدير، وبحضور سفير المغرب في موسكو، وأبناء الجالية، خصوصا الطلبة المغاربة المقيمين في روسيا.
ومن طرائف المهرجان، اضطرار سفير الجزائر إلى الهروب، واستسلام ساقيه للريح بعد أن بدأت الجموع الحاضرة بترديد الأناشيد الوطنية احتفالا بعيد المسيرة الخضراء.



www.alyaoum24.com

 




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا