اختفاء غامض لطفلة ثانية بزاكورة بعد خروجها من الروض و عدم وصولها للمنزل

تداولت منابر إخبارية أنه قد سجل إقليم زاكورة يوم امس الثلاثاء (24 نونبر)، حالة اختفاء جديدة، ويتعلق الأمر بطفلة تدعى مروى، تبلغ 5 سنوات، وتتحدر من دوار “تمكشاد” في جماعة بوزروال.وأفاد مصدر محلي لموقع “كيفاش” أن الطفلة المختفية غادرت روض الأطفال بعد منتصف نهار اليوم بنصف ساعة، وفي طريق العودة إلى بيتها في الدوار المذكور اختفت في ظروف غامضة”.

وأوضح المصدر ذاته، أن مصالح الدرك الملكي حلت في الدوار، وباشرت عمليات البحث عن الطفلة المختفية مروى بمساعدة سكان الدوار، ولم يفلحوا إلى حدود مساء اليوم في العثور عليها.ولم يخف متحدثنا، من أن تكون الطفلة مروى قد اختطفتها “أيادي الغدر”، لاستغلالها في أعمال سحر وشعوذة.



وما يعزز هذه المخاوف، حوادث اختفاء مماثلة عرفها إقليم زاكورة في هذه السنة، كحادث اختفاء الطفلة نعيمة من دوار “تفركالت” قبل العثور على عظامها في تل قريب من دوارها بعد 40 يوما من البحث، حيث لم يتم إلى الٱن كشف الجهة أو الجهات التي تقف وراء هذه الجريمة.إلى جانب اختفاء الطفل محمد دو 11 ربيعا، من ضواحي بني زولي، والذي لم يسمع عنه خبر منذ ما يقارب سنة.

اختفاء غامض لطفلة ثانية بزاكورة بعد خرجوها من الروض وعدم عودتها للمنزل


انشري هذا المقال

ستحبين ايضا