اختفاء طفل في الخامسة من عمره في ظروف غامضة ضواحي تنغير وأبويه يطرحون فرضية الإختطاف

أكدت مصادر محلية لجريدة اخبارية إختفاء طفل يبلغ من العمر 5 سنوات، في ظروف غامضة بمنطقة أكليم قيادة أهل أمكون التابعة ترابيا لإقليم تنغير.

وأوضحت ذات المصادر أن الطفل المختفي، هو إبن عائلة من الرحل، إختفى عن الأنظار عند زوال يوم الخميس الماضي، بعدما غادر مسكن أسرته في غفلة من والدته، دون أن يترك وراءه أية آثار أو تفاصيل، ولو جزئية، قد تمكّن من الوصول إليه.
وفور إشعارهم باختفاء الطفل “الزهري” باشر سكان دواوير، أمسكار نواقا، وأيت موسى، عمليات البحث عنه، إلا أن كل سبل البحث لم تؤدِّ إلى الهدف، حسب نفس المصادر، فخيّم الإحباط على الباحثين واليأس على صدور أفراد أسرته، قبل أن تحل بعين المكان مصالح الدرك الملكي مدعومة بالكلاب المدرية، ومصالح الوقاية المدنية، التي باءت محاولاتها في البحث الى حدود الساعة بالفشل.



ورجح سكان المنطقة، أن يكون الاختطاف وراء هذا الاختفاء المفاجئ، لأن المعني يتمتع بميزات استثنائية، اكونه “زوهريا”، وهي الصفات، التي يبحث عنها في العادة المشعوذون، والباحثون عن “الكنوز”.


قد يعجبك ايضا