احذر كتابة الرسائل النصية القصيرة أثناء المشي

نجم عن السرحان أثناء المشي إصابات تفوق تلك أثناء قيادة السيارات، بحسب تصريحات أستاذ في طب الطوارئ البروفيسور ديتريتش يله، أوردها موقع ساينس دايلي العلمي وتشمل الحوادث الناتجة عن هذا السرحان الارتطام بالجدران أوالسقوط من على الدرج أو التعثر بسبب وجود أشياء في الطريق أو السير أمام السيارات دون وعي.

وشاع هذا الأمر إلى حد أن في لندن يتم وضع المطبات الصناعية بين أعمدة الإنارة في الشوارع المزدحمة لمنع المشاة من الارتطام بها وأشار يله إلى أن كتابة الرسائل النصية القصيرة تجعل المرء غير قادر على التحكم في الأفعال المعقدة للمشي لأنها تعيقه عن رؤية الطريق أمامه.



ويقول يله إن حوادث المشي تاريخياً تقع للأطفال والمخمورين والمسنين، لكن الإصابات المرتبطة بالهواتف الخليوية ارتفعت بشكل هائل على مدى الأعوام العشر الماضية بالتزامن مع انتشار الهواتف الذكية.

و لم تعد الرسائل النصية هي مصدر القلق الوحيد هذه الآونة مع تنامي شبكات التواصل الاجتماعي، فأصبح شائعاً رؤية شخص يمشي منكساً رأسه متصفحاً تويتر أو مطالعة بريده الإلكتروني.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا