إكرام بيلانوفا تكشف إصابتها بمرض ثنائي القطب الذي تسبب في دخولها مستشفى الأمراض النفسية

أعلنت اليوتيوبر الشهيرة المقيمة في ألمانيا، إكرام بيلانوفا، إصابتها بمرض ثنائي القطب، بعد مرور أزيد من عام على تدهور صحتها النفسية ورقودها في مصحة خاصة بالأمراض النفسية .

وكشفت اليوتيوبر في فيديو نشرته على قناتها الرسمية على اليوتيوب،أنها تعاني من مرض “ثنائي القطب”، وأوضحت أعراضه التي عانت منها خلال الفترة الماضية، والتي وصلت حد مطالبتها بالطلاق من زوجها ودخولها إلى المستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية..



وأبرزت پيلانوفا في الفيديو الذي مدته 14 دقيقة أنه تم تشخيصها أخيرا بالمرض، بعد مرور أشهر طويلة على تدهور حالتها حيث قررت مشاركة قصتها وطبيعة مرضها مع متابعيها، رغم ترددها في البداية، خوفا من التعليقات الجارحة، غير أن رغبتها في تسليط الضوء على مرض “ثنائي القطب”، الذي يصعب تشخيصه لتشابه بعض أعراضه مع مرض الإكتئاب وتفكير الكثير من المصابين به في الانتحار، دفعها إلى الخروج وتنبيه الأشخاص الذي يعانون من نفس أعراضها..

وأكدت إكرام أنها تتلقى العلاج وأن وضعها حاليا مستقر ووضحت أن بسبب الأدوية التي تتناولها اكتسب هذا الوزن الزائد..

للإشارة قبل سنه كانت إكرام بيلانوفا قد مرت إ بفترة عصيبة وأزمة نفسية جعلتها تدخل المستشفى من أجل العلاج تحت إشراف طاقم طبي، ما جعلها تبتعد عن منصات التواصل الاجتماعي.



قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا