إكرام بيلانوفا تحكي تفاصيل دخلوها مصحة نفسية ورجوعها من الموت البطيء

فاجأت اليوتوبور المغربية المشهورة المقيمة في الديار الالمانية إكرام بيلانوفا، متابعيها على موقع اليوتيوب، بنشرها مقطع فيديو مؤثر جدا حكت فيه معاناتها مع مرض الإكتئاب في الأشهر الأخيرة ودخولها مصحة نفسية تاركة ابنائها مدة طويلة .
وكشفت بيلانوفا أنها نجت من الموت، بحيث فكرت أكثر من مرة بوضع حد لحياتها.

للإشارة فقد توقفت بيلانوفا عن التفاعل على مواقع التواصل الإجتماعي في الأشهر الأخيرة، نظرا لعدة مشاكل عائلية و مرض الإكتئاب.



جدير بالذكر أن اكرام تحكي كيف قررت فتح قناتها الخاصة على هذا الموقع في اول ظهورها حيث قالت إكرام من خلال فيديو نشرته عبر قناتها الخاصة، إنها لم تكن تفكر أبدا بالتحول إلى “يوتوبوز” ولكن الصدفة لعبت دورا كبيرا في ذلك.

وسردت إكرام تفاصيل القصة قائلة: ” قمت في عيد المولد النبوي لسنة 2015 بنشر فيديو على المجموعة الفيسبوكية “المغربيات أجمل نساء الكون”، وقد حصل ذلك الفيديو البسيط الذي لم تتجاوز مدته 11 ثانية فقط، على تفاعل كبير من طرف المنخرطات في هذه المجموعة، فقمن بمطالبتي بنشر فيديو آخر عن كيفية وضعي للمكياج، وهكذا بدأت الحكاية”.

وتابعت: ” أصبحت منشوراتي في تلك المجموعة تحظى باهتمام الفتيات، نظرا لأنني أقدم وصفات تعتمد على مواد طبيعية، ولكن للأسف تمت محاربتي من قبل مسيري المجموعة، فانخرطت في مجموعة أخرى وتمت محاربتي أيضا، إلى أن اقترحت علي بعض الفتيات أن أقوم بفتح صفحتي الخاصة على الفيسبوك”.