أنفا بلاص مول في حلة جديدة ابتداء من 12 شتنبر, تأهيل مركز التسوق مع تجديد هويته البصرية

يدشن أنفا بلاص مول كتابة فصل جديد من تاريخه، بعد انتهاء كافة أشغال تجديده، ليحظى بمظهر عصري يرقى إلى طموحات الزوار بكل فخر، ويؤكد مكانته كأحد أفضل مراكز التسوق لدى البيضاويين.

مع الحلة الجديدة، يستفيد أنفا بلاص مول من نقاط قوته الفريدة ومن بينها الوصول المباشر إلى الشاطئ، وممشى الواجهة البحرية، ومركز تجاري وعرض متنوع من المحلات والمطاعم. كل هذه العناصر دفعت المشرفين عليه إلى إعادة النظر في الهوية البصرية لمركز التسوق مع “لوغو” جديد يجسد هذا التنوع.

وقالت كورين روبرت، مديرة التواصل بمجموعة  Grit real Estate Income، مالكة أنفا بلاص مول، “لقد اخترنا رمز بومرانغ، الذي يمثل كل واحد من أربعة عناصر: الأزرق للمحيط والأصفر للشمس والأحمر للأرض والأخضر للهواء. إنها صورة قوية ومعاصرة اخترناها لإظهار قوتنا ولتعكس الصورة التي لدى زبائننا عن مركزنا”.

مظهر جديد، وأجواء جديدة

هذه الهوية الجديدة تتماشى مع الديكور الجديد للمركز التجاري، حيث تم إيلاء اهتمام خاص بالفضاء الخاص بالمطاعم: عبر تثبيت إضاءة جديدة، أرضيات تشبه الخشب، بلاط رخامي، ديزاين أبيض للسقف… لم يتبق شيء للصدفة لخلق أجواء دافئة. اللمسة النهائية كانت من خلال أثاث جديد ولمسات دقيقة من الغطاء النباتي. ومن الرسومات الهندسية إلى الواقع، تطلب المشروع 185 يومًا من العمل ومشاركة 120 عاملا كل يوم، مع ما مجموعه 180000 ساعة مخصصة للبناء.

أدركت مجموعة Grit Real Estate Income  المالكة لهذا الفضاء منذ 2014، بسرعة أن المركز يحتاج إلى خطة تحويل للارتقاء بتجربة التسوق لزبنائه إلى مستوى أعلى. وفي هذا السياق، قامت الشركة بتكليف AMS Africa بدعمها في التفكير الاستراتيجي لإعادة تموقع المركز التجاري في مجال الليزينغ. في المجموع، إنه استثمار بقيمة 25 مليون دولار أمريكي. وهو إنجاز غير مسبوق في تاريخ مراكز التسوق في المغرب.

وتعرب برونوين كوربيت، الرئيسة والمديرة العامة لمجموعةGrit Real Estate Income ، إحدى الشركات الرائدة في محفظة استثمارات هذه المجموعة الاستثمارية المدرجة في ثلاث بورصات، عن تفاؤلها بشأن مستقبل أنفا بلاص، “نحن نشيطون في ثمانية بلدان إفريقية مع موروث تطور حول مراكز التسوق والمكاتب والصناعات الخفيفة والفنادق. يعتمد توسعنا في القارة على خيار استراتيجي: الاستقرار في البلدان التي تقدم اقتصادًا مثينا واستقرارا سياسيا وهذا ما يمنحه المغرب. من خلال التزامنا بأعمال التجديد هذه، فإن طموحنا لا يتمثل في الاستثمار المالي بل الاستثمار في رأس المال البشري أيضا”.

إقرأ أيضا  لقاء الموردين: الشراكة المستدامة في صميم إستراتيجية لافارج هولسيم المغرب

لإنجاح هذا المشروع الكبير في المغرب، عقدت Grit شراكة مع مقاولات مغربية ونشرت فريقها لدعم كل مرحلة من مراحل المشروع. والطموح هو جذب 600.000 زائر شهريا في عام 2020، حاليا يستضيف أنفا بلاص مول في المتوسط 6 ملايين زائر سنويا.

رواق تجاري متنوع

مع طموحه الجديد، يوفر أنفا بلاص مول بيئة مثالية للعلامات الجديدة، بما في ذلك ألفا 55، التي تم افتتاحها يوم 29 غشت. “نحن فخورون باستضافة هذه العلامة التجارية اللامعة في مركز التسوق الخاص بنا، ومواكبتها في تحولها وانتقالها خارج جدرانها التاريخية، مع تعزيز مزيج المنتجات في المركز التجاري، حيث نقدم خلال  ألفا 55، عرضًا قويًا حول المنزل والديكور“. تقول سلمى بناني، مديرة  أنفا بلاص مول في AMS Africa.

لاستقطاب ألفا 55 وغيرها من العلامات التجارية المرموقة، تعملAMS Africa ، المسؤولة أيضًا عن تسويق المركز التجاري، وراء الكواليس منذ أشهر لتنويع العرض التجاري للمركز. “كانت خطتنا للتحول بالفعل تبريرا قويا لآفاقنا. هناك العديد من العلامات التجارية التي استقرت لأول مرة في المغرب، ( Calzedoniaو Intimissimi وKwddro )، أو التي افتتحت لأول مرة نقطة بيع داخل مركز تسوق، ( ألفا 55 وHuîtres Kandy )، لقد اختار ت أنفا بلاص لتقديم منتجاتها. بعض العلامات منها جددت التزامها لمدة ستة إلى تسعة سنوات”، تقول سلمى بلخياط ، المديرة المشاركة لـ AMS Africa.

احتفالات استثنائية

وللبصم على هذه الصفحة الجديدة في تاريخه، ينظم أنفا بلاص مول يوم 12 شتنبر حدثا رئيسيا سيشمل السيرك العصري. فمن الساعة 4 مساء، سيتمكن الجمهور من اكتشاف حدث بهلواني في خارج المول بينما داخل باحة المطاعم، سيقدم فنان لوحة جدارية عملاقة على المباشر. وسيقام عرض استثنائي من الساعة 6 مساءً مع عشرات المواهب المحلية والفنانين الأجانب. كل ذلك تحت إشراف المصمم الدولي ستيفان بوكو، الذي عمل في سيرك دو سولاي.

هذا، وسيتضمن المعرض العناصر الأربعة، ورموز الهوية المرئية الجديدة لأنفا بلاص مول، في شكل رقص ولوحات بهلوانية. وهذا ليس كل شيء، فلأنها عطلة نهاية أسبوع احتفالية سيتم الاعداد لها بعناية كبيرة، خاصة مع أطباق فنية يومي الجمعة والسبت. دون إغفال الفقرات التنشيطية التي ستضفي إيقاعا مبهجا على مركز التسوق في الأسابيع المقبلة. “نعمل على جدول زمني للأنشطة منذ شهور ونحن نخصص بعض المفاجآت المبهرة لزبائننا“. تقول سلمى بناني مديرة مركز التسوق.

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا