أم تحاول الإنتحار بعدما قتلت أطفالها الخمسة في ألمانيا

عثرت الشرطة في ألمانيا على جثث 5 أطفال في شقة بمبنى سكني في مدينة زولينغن، غربي البلد.



وتشتبه الشرطة في أن أم الأطفال، البالغة من العمر 27 عاما، قتلت أطفالها قبل أن تحاول الانتحار في محطة للقطارات بمدينة دوسلدورف القريبة.

ولم تتوفر إلا معلومات قليلة عن الحادث، ولا يعرف حتى الآن سبب وفاة الأطفال.

وتلقت خدمة الطوارئ مساء الخميس اتصالا من منطقة هاسلدله بالمدينة. وقالت الشرطة إنها وصلت إلى المبنى في منتصف النهار لتعثر على جثث 5 أطفال، وهم ثلاث بنات وولدان، تتراوح أعمارهم بين عام وثمانية أعوام.

وتفيد تقارير بأن ولدا سادسا، عمره 11 عاما، نجا من الحادث.
وجاء في موقع “بيلد” الإخباري أن جدة الأطفال، التي تقيم بمدينة مونشنغلادباخ، على بعد 60 كيلومترا، هي التي اتصلت بخدمة الطوارئ.

قال المتحدث باسم الشرطة، ستيفان فياند، إن والدة الأطفال “أصيبت على نحو خطير” بعدما ألقت نفسها أمام قطار في محطة دوسلدورف، وأنها ترقد الآن في مستشفى حيث تتلقى العلاج تحت حراسة الشرطة.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن المعلومات عن المرأة وتفاصيل ما قامت به غير متوفرة حاليا، وأن التحقيقات جارية للتوصل إليها.

وتأمل الشرطة في اكتشاف المزيد من التفاصيل بعد استجواب الأم.

وأغلق المدخل المؤدي إلى المبنى السكني في زولينغن. وتظهر صور من مكان الحادث سيارات تابعة لخدمات

المصدر بي بي سي


انشري هذا المقال

ستحبين ايضا