ألفا 55 تفتتح متجرا جديدا بأنفا بلايس

تعلن “ألفا 55” التي تجسد رمزا حقيقيا لقطاع المتاجر المتطورة في المغرب، عن افتتاح متجرها الثاني قريبا في أنفا بلايس شوبينغ بالدارالبيضاء. ومن خلال تدشين نقطة البيع الجديدة هذه، تستعد ألفا 55 ليس فقط لكتابة فصل جديد في تاريخها الغني في ريادة الأعمال والتاريخ العائلي، ولكن أيضا لمواصلة الوفاء بوعدها كشركة رائدة وملتزمة لمدة 40 عامًا في خدمة زبائنها. وسيتيح مفهوم المتجر الجديد أيضا الجمع بين علامتين تجاريتين شهيرتين هما “ألفا 55″ و”مركز التسوق أنفا بلايس”.

 هذا العنوان الجديد الذي يمتد على مساحة تجارية تبلغ 2000 متر مربع على طابقين، يهدف إلى تزويد الزائرين بنموذج متجر جديد غير مسبوق.

ويستند هذا المفهوم الذي يتميز بهوية بصرية جديدة تتماشى مع الاستراتيجية الجديدة للعلامة التجارية، إلى هندسة معمارية متألقة، وانتقاء يواكب أفضل الصيحات ونموذج حصري للبيع. وتهدف نقطة البيع الجديدة هذه أيضا إلى ضمان المزيد من القرب من زبائنها من خلال توفير الفرص المتميز وأحدث الاتجاهات العالمية.

 وبهذه المناسبة، صرح المهدي علج، المدير العام لـ ألفا 55 قائلا “إن افتتاح متجر ثان لـ ألفا 55 يمثل خطوة أساسية على مسار طموحنا المتواصل، وذلك تماشيا مع التزامنا في سياق تحول عميق يرنو إلى جعلنا روادا في المنتوجات المنزلية والاحتفالية”، وأضاف “لقد تم تصميم مفهوم المتجر الجديد هذا لتعزيز العلاقة بين علامتنا التجارية مع زبائنها وشركائها “.

 بالنسبة إلى هذا المتجر، الذي يمثل فضاء حقيقيا حيث الفرص والأعمال الجيدة، طورت ألفا 55 رموزًا معمارية فريدة من نوعها تدعو الزوار للتجول في طابقين متصلين نجحا في المزج بذكاء بين المنفعة والترفيه.

 تم تصميم الطابق الأول حول عوالم المنزل والديكور: سوف يستضيف هذا الفضاء عرضا متناسقا مع الاتجاهات الحالية، بينما سيقدم الطابق الثاني عرضا فريدا من المنتجات الانتقائية للغاية (الهدايا، الديكور الاحتفالي، الألعاب …) ومساحة تحتفي بالنساء تشمل أروع ما في (اكسسوارات الأزياء والجمال …) مما سيساعد في جعل هذا المكان وجهة مفضلة للاكتشافات الترفيهية والعائلية.

من أجل النجاح في تكوين مجموعة قوية وملهمة من المنتجات، تبحث الفرق المكلفة بمشتريات ألفا 55 بشغف عن المنتجات التي تلبي على نحو أفضل انتظارات الزبون المغربي الذي أصبح أكثر تطلبا واتصالا وعالميا، وتم تصميم هذه المختارات الخاصة لـ ألفا 55، والفريدة من نوعها، استجابة للعوالم المتعددة الدائمة أو الموسمية.

إقرأ أيضا  كوكاكولا المغرب: حَصيلة النسخة السادسة عشر من عملية دارالفطور

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا