أفضل الأطعمة لتخفيف آلام « التسنين » عند الأطفال

فترة التسنين من أصعب الفترات التي يمر بها الأطفال خلال مراحل نموهم، وذلك بسبب الآلام القاسية التي تثير جنون الطفل وتجعله في حالة صعبة ما يؤرق الأم ويجعلها حائرة لا تعلم ماذا تفعل لطفلها للتخفيف عنه.

يصف الأطباء «جيل التسنين» الخاصة بهذه الفترة، إلا أنه وبتجربة العديد من الأمهات قد يكون ذو مفعول في أول الإستخدام، ولكن مع تكرار الإستخدام يعتاد الطفل عليه ويفقد قدر من مفعوله، لذلك فلا يمكن الإكتفاء به في هذه المرحلة.

الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال، يؤكد أن هناك مجموعة من الأطعمة تضمن تخفيف نوبات الألم التي تهاجم الطفل خلال فترات التسنين، ومن هذه الأطعمة:

الموز
فاكهة مثالية للطفل، ولينة على الأسنان، وفي نفس الوقت تتوافر فيها فيتامينات وعناصر غذائية هامة.

الخيار
ويمكن تقديمه للطفل باردا للتخفيف من نوبات الألم عند الطفل.

الجزر
تفيد الأطعمة الصلبة في تخفيف آلام التسنين بدرجة كبيرة، إذ يقوم الطفل بالضغط عليها، لذلك يفضل تقديمها باردة للطفل للتخفيف من حدة الألم لدى الطفل.

الأفوكادو
يعتبر فاكهة ملائمة لهذه الفترة وتعمل على تخفيف الألم، لذلك يمكن تقديم شريحة باردة من ثمرة الأفوكادو للطفل كلما تعرض لهيجان اللثة.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا