أخيرا عبد الرؤوف يخرج عن صمته و يكشف حقيقة اصابته بالسرطان

عبد الرحيم التونسي المشهور بلقب عبد الرؤوف ممثل فكاهي مغربي من مواليد سنة 1936 بدأ أولى خطواته على خشبة المسرح بداية الستينات، حيث اشتهر الفكاهي الشاب حينها بلباسه الفضفاض المميز وبمظهره الطفولي وحسه الهزلي، وفي ظرف سنوات قليلة أضاءت نجمة عبد الرؤوف سماء المغرب بأكمله، فأينما حل وارتحل الفكاهي تجمهر الناس من حوله وأنصتوا إليه بانتباه شديد، بل إن صالات المسارح كانت تكتض بالجماهير المحبة لشخصية عبد الرؤوف. هذا الأخير وجد في هموم الشارع المغربي كنزا ثمينا ينهل منه موضوعات سكيتشاته.

وإلى اليوم فإن عبد الرحيم التونسي ما زال وفيا لشخصية عبد الرؤوف، التي تختزل في جوهرها تاريخ الفن الفكاهي بالمغرب على مدى 50 سنة تقريبا .



 

 

 




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا