هذا هو المجرم الذي قطع رأس مسن و مثل بجثته في أحد دواوير المحمدية

توصلت مصادر معروفة، يومه الجمعة، بصورة ”إ.ز” المتورط في جريمة القتل البشعة التي هزت ليلة أمس الخميس، دوار الشريف القريب من الحي الصناعي بمدينة المحمدية.

وكان مصدر مطلع قد أكد أن المتورط في جريمة قتل مسن والتمثيل بجثته، يدعى ”م.ز”، يبلغ من العمر 45 سنة، يعيش حياة التشرد، وهو من ذوي السوابق العدلية.
وأوضح المصدر ذاته في كشفه عن التفاصيل المرعبة للجريمة أن ”م.ز”، كان يتجول بالدوار وهو يحمل رأس الضحية، حيث أثار رعب الساكنة التي لم تصدق ما تراه لتسارع إلى إبلاغ المصالح الأمنية التي تمكنت من إيقافه بصعوبة، قبل أن تعثر على جثة الضحية مقطعة ومرمية بغابة قريبة من الطريق السيار.

وعلاقة بالجريمة فقد أكدت المديرية العامة للأمن الوطني أن شرطي يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة المحمدية، اضطر مساء يوم الخميس، لإطلاق رصاصتين تحذيريتين من سلاحه الوظيفي في تدخل أمني لتوقيف شخص كان في حالة اندفاع قوية وعرض حياة موظفي الشرطة والمواطنين لتهديدات خطيرة بواسطة سيف من الحجم الكبير.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني ، أن عناصر الشرطة تدخلت لتوقيف المعني بالأمر الذي تم التبليغ عنه من طرف مجموعة من المواطنين، بعد الاشتباه في تورطه في قضية قتل عمد بضواحي مدينة المحمدية، حيث ثم توقيفه ومعاينة أعضاء من جثة تم التمثيل بها.. .

إقرأ أيضا
منظومة "مسار" بين رافض ومرحب

وأضاف المصدر ذاته أنه تم اخضاع المشتبه فيه، الذي تم توقيفه في حالة غير طبيعية، لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة بغرض الكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.