قصة مدهشة لفتاة خسرت 65 كيلوغرام من وزنها و ازدادت جمالا في مدة قصيرة

“ليس هناك حل معجزة ل “خسارة الوزن” كما تقول ميل أوساي المراهقة التي خفضت وزنها من 134 إلى 69 كلغ. عانت ميل من الوزن الزائد منذ طفولتها، بسبب نظامها الغذائي السيء وقلة النشاط البدني.

الأولاد، مثل ميل، ذوي الوزن الزائد، لا يعانون خلال طفولتهم فقط. فوزنهم يظل زائداً خلال المراهقة وحتى سن الرشد. وهي تقول “صحتك يجب أن تكون همّك الأول على المدى الطويل”.

الإلهام الذي دفعها كي تقوم بإجراءت تخفيض وزنها، أتاها في عيادة طبيب عندما أعلمها أن صحتها بخطر.

قصة ميل أوساي :
ميل أوساي، عمرها 16 سنة، تغيرت حياتها بشكل مدهش بعد أن فقدت 65 كلغ في سنتين. هذه المراهقة الاوسترالية ما تزال تحب الاكل كثيراً، لكن نظامها اليومي كان يتالف من الاطعمة المصنعة والفاست فود والقليل جداً من الماء وبدون أي نشاط جسدي تقريباً.

عندما كان عمرها 14 سنة، كشفت زيارتها إلى الطبيب أنها تعاني من مقاومة الأنسولين. “لم أكن أفهم ما معنى مقاومة الأنسولين، لكنني كنت أعرف أن هذا قد يؤدي إلى السكري، وهو ما جعلني أخاف على مستقبلي”.

تحدث مقاومة الأنسولين عندما لا تستطيع خلاياكم ان تتجاوب بالشكل الصحيح مع الأنسولين. دور الأنسولين هو أن يساعد خلاياكم على تخزين الغليكوز من أجل الطاقة، لكن عندما لا يتخزن الغليكوز بالشكل الصحيح، يمكن أن يتراكم في الدم.

إقرأ أيضا
اضغطي على هذه النقاط في جسمك و اخسري وزنك الزائد بسهولة

يحاول جسمكم تعويض هذه الخسارة بإنتاج المزيد من الأنسولين. مقاومة الأنسولين قد تؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم وتزيد مخاطر الإصابة بالسكري النوع الثاني.

هذا التشخيص جعل ميل تعي أنها يجب عليها تغيير أسلوب حياتها.

إليكم التغييرات التي قامت بها ميل والتي سمحت لها أن تخسر تقريباً نصف وزنها في سنتين :
في ديسمبر 2014. بدأت ميل مشروعها الصعب لخسارة الوزن. كان هدفها هو تغيير نظامها الغذائي بالتخلي عن الفاست فود واستبداله بأطعمة صحية ومغذية، قليلة السعرات الحرارية. كما بدأت بممارسة الرياضة.

تغييرات بسيطة بشكل مدهش :
لقد خففت من استهلاك السكر
استبدلت الأطعمة المصنعة بأطعمة صحية كاملة
قاومت إغراء الأكل زيادة عن اللزوم
جمعت بين تمارين الكارديو وتمارين فقدان الوزن
بدأت بنزهات يومية
بما أنها كانت صغيرة على الانتساب لنادٍ رياضي في عمر 14 سنة، عمدت ميل، في فناء منزلها، إلى القيام بتمارين القفز، البوش آب، رفع الاوزان وركوب الدراجة. اليوم، إنها تتنزه كل يوم وتذهب إلى النادي الرياضي حيث تركز على بناء عضلاتها.

يمكنكم، مثلكم مثل ميل، أن تبدأوا مشروعكم الخاص لخسارة الوزن، ومن المهم عندها أن تنظروا إلى ما هو أبعد من عدد الكيلوغرامات التي عليكم التخلص منها. فهذا قد يثبط عزيمتكم حتى قبل أن تبدأوا.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.