عائلة الزوجة التي قتلت زوجها و رمته من الطابق الثاني تخرج بتصريحات و حقائق صادمة

في خروج اعلامي لابنة اخت الزوجة التي قتلت زوجها بأداة فلاحية قامت بالادلاء بتصريحات صادمة عن الظروف النفسية القاسية التي عاشت تحت تأثيرها الجانية التي كانت تعاني من اضطرابات نفسية، قامت بتوجيه ضربة قوية لزوجها الثمانيني على مستوى الرأس ما عجل بوفاته.

و ذكرت قريبة الجانية أنه تزوج منها و هي ذات 24 سنة بعدها قام بالهروب الى مدينة اكادير مصطحبا زوجته التي دخلت مجال العمل في مصنع السمك لمساعدته مقابل وكالة لزوجها باستلام راتبها دن التمتع بحقها في التصرف في مالها.

هربت لمنزل والدها بعد مدة من تعرضها و زوجها لحادث سير و كسور دون علم عائلتها،لكنها عادت بعد أن طلب منها الرجوع و اعتذر عن ما بدر منه،بعد رجوعها استلم تعويضا ماليا عن الحادث لم تنل منه الزوجة درهما،كما قالت قريبتها في الحوار كما مارس عليها العنف مرارا و تكرارا و ما زاد حالتها النفسية سوءا هو انقطاع الأدوية التي أخذتها مدة سنوات بسبب زوجها و بعد احتدام الخلاف بينهما وقع الحادث و صارت الزوجة جانية بعدما كانت ضحية.

إقرأ أيضا
بعد 123 يوماً من موتها وضعت توأما !!

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.