شاهدي الطريقة الجديدة التي تخلصك من السمنة والوزن الزائد بسهولة

يمكنك سيدتي إذا رغبتي في حرق الدهون المتراكمة في جسمك أن تحققي هذه الرغبة بكل سهولة ، لا سيما مع الطريقة الجديدة التي أحضرتها لك مجلة ” يا لالة ” والتي تتجلى في رياضة الزومبا وهي رقصة من أمريكا اللاتينية وبالتحديد من كولومبيا وهي الرياضة التي يتم اعتمادها لتنحيف البطن والأرداف بطريقة صحيحة مع الحفاظ على رشاقة الجسم وقوامه الممشوق.

طريقة الزومبا

تعتمد هذه الرقصة على التسخين الخفيف واللطيف وذلك عن طريق موسيقى هادئة، ومن ثمّ تبدأ هذه الموسيقى بالتصعيد شيئا فشيئا مع زيادة في الحركات الإيقاعية حسب زيادة الموسيقى، وبعد ذلك تبدأ خيارات الرقص والحركات والتنقل فيما بينها مثل رقص تشا تشا وغيرها من الرقصات التي تدخل ضمن برنامج الزومبا.

 

وتنقسم هذه الرياضة إلى 6 أقسام أساسية بالترتيب والتي تتجلى فيما يلي :

الزومبا الذهبية : وهي برنامج يكون غير معقد وغير شديد وهو خاص لكبار السن وأيضا للمبتدئين الراغبين في القضاء على السمنة والوزن الزائد.

 

الزومبا التونيق : وهو برنامج شديد ويهدف إلى عملية نحت الجسم وذلك عن طريق عصا الزومبا التي تستخدم كحمل الأثقال الخفيفة أثناء ممارسة الرقصة أو التمارين .

إقرأ أيضا
تجنب النشويات ليلًا وسيلة صحية لتخفيض الوزن

 

الزومبا اكوا : وهو من البرامج الرائعة في هذه الرقصة الذي يكون عادة في المسبح مع القيام بحركات إيقاعية وموسيقية وقد أصبحنا نراها كثيرا في العديد من النوادي .

 

الزومبا كيدر : وهو البرنامج الخفيف الخاص بالأطفال ما بين 4 و 14 عاما والذي يساعدهم على حرق الدهون والتخلص من السمنة .

 

الزومبا الحلبية : وهو عبارة عن تمرين خاص يجرى لمدة نصف ساعة يكون غالبا مع الأجهزة اللازمة للحركات الإيقاعية التي تكون مرفقة بالموسيقى.

 

فوائد رقصة الزومبا:

تؤدي رقصة الزومبا إلى تنحيف الجسم عند ممارسة لمدة ساعة كاملة في اليوم حيث تحرق ما يزيد عن 600 سعرة حرارية وبالتالي الوصول إلى الجسم المثالي في وقت قصير، كما أنها تشد البطن وتحرق الدهون المتراكمة عليه في وقت قياسي .

 

هذا بالإضافة إلى أن ترفع معدلات الايض وبالتالي الحصول على جسم متناسق ورشيق ، كما أن الشخص يشعر بالراحة أثناء ممارسة تمارين الرقصة حيث يصبح مدمنا عليها ولا ينقطع عن ممارستها ، ففيها يقوم بتحريك  معظم أجزاء الجسم ما يؤدي إلى فقدان الوزن من جميع الجسم.

إقرأ أيضا
الوصفة المدمرة للدهون أعطت نتائج مذهلة في انقاص الوزن في 10 أيام فقط

 

 

كما أن هذه الرقصة تساهم  في تحسن المزاج وتصفي الذهن وتزيد الثقة بالنفس وتقلل الإجهاد الذي يكون ناتجا عن العمل، إضافة إلى أنها تجعل الشخص يشعر بالسعادة، إذ أنها ترفع نسبة هرمون الاندروفين في الدم ، ففضلا عن كونها تخلص الشخص من الوزن الزائد والدهون المتراكم في الجسم ففوائدها أيضا تتجلى فيما ذكر .

 

كما أنها تشد عضلات الجسم وتحسن ملامح الوجه وتجعله أكثر نضارة وتحسن الدورة الدموية تحسن من صحة القلب والشرايين ، إضافة إلى أنها تزيد من أوكسجين الجسم وبالتالي تفتيح لون البشرة وتساعد أيضا العقل والجسم بالعمل بأفضل طريقة وتناسق .

 

ملاحظة : يمكن تعلم رقصة الزومبا وممارستها في البيت عن طريق تعلمها من فيديوهات الانترنت أو شراء أشرطة مصورة لها والتعلم وضبط قواعدها بكل سهولة، كما يمكن ممارستها في أي نادي رياضي.

 

 

 

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.