سومة تحضر مائدة فاخرة لفطور العيد بلباس تقليدي جديد و مكياج ولا أروووع

يوم العيد هو مميز عند أهل المغرب، وكغيره من المناسبات المميزة، يتم اقتناء ملابس خاصة به وهي تركز أساسًا على اللباس التقليدي، الذي يكون حاضرًا بقوة في المناسبات الدينية المغربية.

تلبس المرأة “جلابة” والرجل يحرص على لبس “القندورة” خلال صلاة العيد أو الجلباب مرفوقًا بـ”البلغة” المناسبة له، أو “الجبادور”، أما الأطفال فتتنوع ملابسهم وتختلف حسب إمكانيات أسرتهم المادية، إلا أنهم نادرًا ما يلبسون التقليدي في هذا العيد، عكس آبائهم.

إقرأ أيضا
عرس مغربي هندي بالهدية و الساري ... ما رأيكم! ؟

بهذه المناسبة تشاركنا الأخت سومة روتينها في صباح العيد بجميع تفاصيله كالعادة و بلباس تقليدي رااائع مع مكياج خفيف مناسب لهذه المناسبة:

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.