رقم هاتف رئيس الحكومة يتسبب في سجن مغربي 12 سنة

أصدرت محكمة جنايات جزائرية حكم بالسجن على مواطن مغربي بـ12 سنة سجنًا بتهمة التجسس على مصالحها.

وكشفت “المساء” أن السلطات الجزائرية عززت قرارها بأن تفتيش هاتف المعني بالأمر أدى إلى العثور على أرقام مسؤولين مغاربة، وعلى رأسهم رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، وبرلمانيين من حزب العدالة والتنمية.

وحسب المعطيات التي نشرها الإعلام الجزائري، أول أمس، فقد قضت محكمة الجنايات في مجلس قضاء عين تيموشنت، الأحد الماضي، بعقوبة 12 سنة سجنًا في حق مغربي، إضافة إلى متهم آخر جزائري، وبرّأت شابة جزائرية، كانت برفقتهما، بتهم إجراء تخابر مع دولة أجنبية من شأنه الإضرار بالمركز العسكري والدبلوماسي الجزائري.

إقرأ أيضا
صور - سامية و كزافي و عرس من ألف ليلة في مراكش الحمراء

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.