“دراسة” تدفئة مقاعد السيارة تضر بخصوبة الرجال

يمكن لتدفئة المقعد في السيارة أن تكون مريحة فعلا عند القيادة في الشتاء، وخصوصا في البلدان الباردة، لكن استخدام المقعد بشكل مستمر يمكن أن يضر بخصوبة الرجال.

وتوصل أطباء جامعة غيسن الطبية الألمانية إلى أن المقعد الكهربائي المدفأ يرفع درجة حرارة الخصيتين ويؤثر بالتالي على عدد الحيوانات المنوية ونشاطها ونوعيتها. ويعمل الاستخدام المستمر للمقعد المدفأ على رفع درجة حرارة الخصيتين بمقدار0.7 درجة مئوية كمعدل وهو ما يؤثر على الرجال خصوبة السائق الذكر.

publicité

وتشير الدراسة، التي نشرت في العدد الأخير من مجلة الخصوبة والعقم، إلى أن رفع درجة حرارة الخصيتين يمكن أن تؤخر الحمل لدى الزوجين الطبيعيين إذا كان الزوج يقود السيارة باستمرار لمدة 3 ساعات يوميا. ويمكن أن تكون النتائج أخطر لو كان الرجل يقود السيارة لفترة أطول، إذ أن ذلك قد يضر بقدرة المنى على تخصيب البويضة.

إقرأ أيضا  3 ملايين مغربي يقبلون يوميا على مطاعم الوجبات السريعة

وتوصل الطبيب اندرياس يونغ وزملاؤه إلى هذه النتائج بعد دراسة حول الموضوع شملت 30 رجلا سليما يقودون سيارات مزودة بمقاعد كهربائية للتدفئة. واستخدم فريق العمل أجهزة استشعار حراري عالية الحساسية لقياس درجة الحرارة عموما ودرجة حرارة الخصيتين اثناء جلوس الرجال على المقعد.



اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*