حملة فايسبوكية واسعة لتحديد هوية امرأة اختطفت طفلة من أمام منزلها بالبيضاء

أطلقت مجموعة من الصفحات الفايسبوكية حملة واسعة من أجل الإيقاع بسيدة قامت باختطاف طفلة لم تتجاوز 7 من عمرها بالمدينة القديمة للدار البيضاء.

وحسب المعلومات المتوفرة، فإن المرأة استغلت سذاجة الضحية التي كانت تلعب بدراجتها في حيها  قرب “جامع الشلوح” ، لتصطحبها معها إلى وجهة مجهولة أول أمس الاثنين.

هذا وقد تمكنت كاميرا مراقبة تابعة لأحد المحلات من التقاط صورة المختطفة عندما كانت تصطحب معها الفتاة المسماة زينب.

إقرأ أيضا
فيديو مؤثر لرضيع يرى أمه لأول مرة بعد 4 أشهر من ولادته

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.