بالصور: شاهدوا حفل الزفاف الأسطوري الذي أقامه رجل دولة سوري لحفيدته وآثار به غضب السوريين

 

تداول رواد المواقع الإجتماعية مجموعة من الصور لحفل زفاف فخم لحفيدة عبد اللطيف خدام نائب رئيس سوري السابق على رجل أعمال لبناني، حيث أثار البذخ والترف اللذان سيطرا على أجواء الحفل، استفزاز العديد من النشطاء من  المواطنين السوريين، معتبرين أنهم في أمس الحاجة لهذه الأموال الطائلة التي صُرفت على هذا الحفل، في ظل الظروف العصيبة التي تعيشها سوريا، من حرب وفقر وجوع.

وأقيم زفاف لارا خدام على عريسها رجل الأعمال اللبناني منيف نعمة الرئيس التنفيذي لمجموعة “منيف نعمه العالمية” للتجارة العامة والمقاولات، في قصر “غارنييه” في العاصمة الفرنسية باريس الذي بلغ ثمن حجزه مليون يورو، كما  سيطرت عليه الديكورات والزينات شديدة الفخامة.

إقرأ أيضا
هرج و مرج في مسجد الحسن الثاني بعد إحياء ليلة القدر بالفيديو

ويُعتبر قصر “غارنييه”  وهو دار الأوبرا الفرنسية من أفخم التحف الفرنسية، حيث استغرق بناءه  حوالي 13 سنة، ويتسع لأكثر من 2000 شخص، نظرا لفخامته الشديدة، فقد شارك في تزيينه 14 رساما، وقام بزخرفته 73 نحاتا، ليُشكل تحفة معمارية نادرة تبهر كل من زارها بتفاصيلها الفنية الدقيقة، وفخامتها الشديدة.

أما العروس السورية لارا فقد أطلت بفستان زفاف من تصميم المصمم اللبناني العالمي زهير مراد، ظهرت فيه كالأميرات بكامل أناقتها وجمالها، وصعدت  على الدرج المصنوع من الرخام الأبيض باتجاه عريسها وهي محاطة بالورود البيضاء من كل مكان، وتزينت بمجموعة من الفتيات الصغيرات اللاتي وقفن بجانبها وهن يرتدين فساتين بيضاء في لوحة مميزة تُسافر بك إلى روايات ألف ليلة وليلة.

إقرأ أيضا
خليجي يزف إلى أربع نساء في ليلة واحدة و كلهن جميلات وراضيات ... ما السر !؟

يُذكر أن  العروس الشابة لارا هي ابنة جمال خدام نائب الرئيس سوري سابق، وهي من مواليد سنة 1988، والدتها حنان خير بك، وتقيم في مدينة دبي في الإمارات العربية المتحدة، يملكون ثورة كبيرة جعلت عائلة خدام محط أنظار الصحافة ورواد المواقع الإجتماعية،وتسبب لهم في العديد من الانتقادات اللاذعة.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.