المدعي العام الفرنسي يطالب باعتقال سعد المجرد مجددا لهذا السبب..

أفادت مصادر إعلامية اليوم بأن المدعي العام الفرنسي جدد طلب اعتقال الفنان الشاب سعد المجرد، على خلفية التحقيق في قضية اغتصاب ثانية وقعت الأسبوع المنصرم.

ووفق ذات المصادر، فإن قاضي التحقيق سوف يبت يوم الثلاثاء المقبل في مصير المجرد، إما بقرار الاستفادة من سراحه المؤقت الذي يحظى به في قضيته المثيرة مع لوار بريول، أو أنه سوف تتم محاكمته وهو في حالة اعتقال إذا ما جاءت النيابة العامة بما يثبت تورطه في حادثة الاغتصاب الثانية المنسوبة إليه.

كما أكد مصدر مطلع على التحقيقات، أنّ الفتاة ادّعت أنّ سعد تعرّف إليها في مقر عملها بأحد النوادي الليلية واحتال لاصطحابها إلى غرفته، وعندما حاول اغتصابها منعته فاعتدى عليها بقوة مفرطة.

إقرأ أيضا
شاهدوا الهدية الجميلة التي تلقتها هدى سعد من زوجها بمناسبة عيد ميلادها

وأعلن المدعي العام في دراجوينان بيير أربايا، تمسكه بطلب توجيه لائحة اتهام لسعد المجرد وعرضه على قاضي الحريات والاحتجاز لاعتقاله، وسيطر على التحقيقات جدال قانوني حول سلطة قاضي التحقيق في إنهاء قرار قاضي الحريات في باريس، بمنح المجرد إطلاق سراح مشروط، وأكد البعض أنّ تمهّل القاضي في إصدار لائحة اتهام بحق المجرد، يأتي بسبب صعوبة تخطيه لقرار صادر عن محكمة أعلى سلطة منه في ترتيب مؤسسة القضاء الفرنسية، بخاصة وأنّ الأدلة المقدمة ليست كافية لتوجيه الاتهام للمجرد.

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.