أساليب للتعامل مع الزوج البخيل ومحاولة ترويضه لحياة أسرية أفضل

publicité

يا لها من صدمة قاسية حين تكتشف الزوجة بأن زوجها بخيل وأن استخراج النقود من جيبه لدفع متطلبات الحياة مهمة معقدة تتطلب الكثير من الجهد والإلحاح! لو يعلم الرجل كم ينتقص البخل من رجولته ويحط من قدره لما منع خيره عن أهله وحرمهم من الاطمئنان بقربه بسبب شح نفسه وامتناعه عن تلبية احتياجاتهم.

في البداية نود التفريق بين البخل وبين الحرص المعقول بسبب ضعف الحالة المادية، ونودك يا زهرتنا أيضاً أن تفرقي جيداً بين النوعين وألا تظلمي زوجك إن كان يلبي احتياجات الأسرة بما يناسب إمكانياته. أما إذا كان الزوج يقصر في حقك وفي حق أسرته على الرغم من عدم وجود عائق مادي فهذا بالتأكيد يتطلب منك وقفة جدية للحد من تقصير الزوج في واجباته، فمن حقك على زوجك أن ينفق عليكِ حسب استطاعته وألا يمتنع عن الصرف عليكِ بالشكل اللائق.

أولا، اعلمي يا زهرتنا أن محاولة تغيير الصفات المذمومة بالزوج يجب أن تكون بصبر وبأسلوب ودود وراق. فقد يكون أسلوبك في محاولة تعديل السلوكيات الغير مستحبة في زوجك هو الذي يزيد الأمر سوءاً.
tt_224

اطلبي منه بلطف كل احتياجاتك التي يستطيع توفيرها دون أن تحمليه فوق طاقته ولا تعوديه أبداً أن يتجاهل متطلباتك إن كان قادراً على تلبيتها بل واظبي بصبر على تعويده على الإنفاق على الأسرة بالشكل المقبول الذي يتناسب مع دخله واعلمي أنك إن تجاهلتي احتياجاتك واحتياجات أطفالك الأساسية بسبب خجلك أو تفادياً لتعكير مزاجه فإنك ترسخين عادة البخل فيه أكثر وأكثر ولكن كوني صبورة حيال رفضه أو تأجيله واتبعي سياسة النفس الطويل حتى تقنعيه بضرورة الإنفاق السليم على أسرته دون تقصير.

قد تساهم الزوجة من دون قصد بترسيخ الصفات السيئة لدى زوجها بسبب جهلها كيفية التعامل السليم حيال أخطاء الزوج. فكما نصحنا مراراً بأهمية التغاضي عن الهفوات والأخطاء الصغيرة، نؤكد وبشدة على ضرورة اتخاذ مواقف حازمة تجاه الإساءات الكبرى وعدم تعويده على التمادي في الخطأ. وفيما يخص البخل، لا تسكتي على تقصيره حيال واجبه بالإنفاق فسكوتك سوف يعوده على البخل وعندما تواجهينه بعد أن يطفح بك الكيل ستجدينه رافضاً مستنكراً لمتطلباتك بعد أن اعتاد على تجاهلها وبات يستكثر عليكِ حقوقك بعدما تنازلتي عنها لفترة من الزمن. ولكن يا زهرتنا إياكِ أن تجعلي من بخله سبباً للغرق في الخلافات معه. فإلحاحك على طلباتك بأسلوب خاطئ قد يجعله ينفر منك وقد يظن بأنك مادية وطماعة ولا تقدرين اعتباراته التي يأخذها بالحسبان. تحلي بالصبر واعتمدي أسلوباً محبباً وتأكدي أنه كلما كنتِ أقرب لقلبه كلما كان إقناعه أسهل. ونود التركيز على أهمية حرصك على مكانتك في قلب زوجك قبل أي اعتبار آخر. فالرجل يصرف بسلاسة أكثر على زوجته إن كان يحبها ويشعر أنها تستحق عطاءه.

لا للشراسة في الحوار ولا للتقليل من قيمة الزوج وإياكِ من جرح شعوره. مهما كنت مستاءة من بخله فاعتمدي أسلوب النقاش الحضاري ولا تيأسي من تكرار المحاولات حتى يقتنع بضرورة التخلي عن عادة التقتير. وإن التمستي تمسكه الشديد في موقفه وعدم التجاوب معك فأبدي حزنك وخيبة أملك وأشعريه بعدم رضاكِ عن هذا الحال. ولكن يا زهرتنا احرصي على استخدام أسلوب ذكي غير منفر. لا تذميه أوتنعتيه بصفات سيئة. أخبريه أنك تحترمينه ولكن يحزنك أن تكون فيه صفة البخل لأن البخل يقلل من قيمة الرجل ويحط من قدره.
ذكريه بقوله تعالى : (ومن يوقَ شُحَّ نفسه فأولئك هم المفلحون)، وقول الرسول عليه الصلاة والسلام: (كفى بالمرء إثماً أن يحبس عمن يملك قوته). وواظبي على ترغيبه في بث أجواء السعادة في المنزل بشراء احتياجات أفراد الأسرة وحذريه من خطورة شعور الحرمان عند الأطفال وأثره البالغ السوء في نفسياتهم ومايترتب على ذلك من نتائج لا تحمد عقباها.
أشعريه بسعادتك حينما يلبي احتياجاتك وعبري عن تقديرك له واحرصي على أن يكون أسلوبك ذكياً. فيجب أن يعلم أن سعادتك ليس سببها أنك إنسانة مادية وتهوى الإسراف بل لأنك تقدرين سخاءه ومعاملته لكِ ولأطفالك بإحسان.

إقرأ أيضا  طريقة فطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية

عوديه على كره الأنواع الرديئة وتفضيل الأنواع ذات الجودة الأفضل وأخبريه أنه وإياكم (أسرته) تستحقون طريقة حياة أفضل وأن المال ليس له أي قيمة أو معنى إن لم يخدم صاحبه. وأن المال هو وسيلة سخرها الله لنا في الحياة لعيشٍ أفضل ولكن دون تبذير.

تفهمي رغباته في التوفير أحياناً وأشعريه أنك معه دائماً ولست ضده. وأنك على درجة عالية من حسن التقدير في الأمور ولست مسرفة، إنما رسخي في ذهنه أهمية الإنفاق بالمعروف على الأسرة وعززي قناعته بأهمية أن يحافظ الإنسان على مكانته أمام الناس ولايتركهم يظنون فيه البخل والشخ فالبخل من أقبح صفات الرجل.

كثيرة هي التحديات في الحياة الزوجية يا زهرتنا ولكن المرأة الذكية هي التي تستطيع التعامل مع الواقع بشكل إيجابي لتؤمن لعائلتها الأمان النفسي والاستقرار فأعيدي ترتيب حساباتك واتخذي الموقف المناسب واحرصي على حياة أفضل لكِ ولأسرتك.

anazahra.com

publicité

____________________469095855
لذا نقدم لكِ سيدتي في هذا المقال بعض الخطوات التي تساعدكِ على التعامل مع الزوج البخيل:

– إبحثي عن السبب الرئيسي وراء بخل الزوج, وحاولي إيجاد حل أو طريقة للتعامل معه.

-إختاري شخصاً بنفس المستوى المالي لزوجكِ, وأخبريه عنه وعن طريقة تعامله مع زوجته وأولاده, وكم إنهم عائلة سعيدة, لأن المال بنظرهم ليس سوى وسيلة للرفاهية.

-لا تتذمري من بخله ولا تشعريه بإشمئزازكِ من بخله, بل تحدثي عن كرمه واثني عليه أمام الناس لكي تشجعيه على الإبتعاد عن البخل.

-قومي بالتحدث معه بين الحين والآخر عن أن الإنفاق المادي الكبير هو من واجبات الرجل, وإحرصي دائماً على أن تقدري له تعبه وإنفاقه, وأشعريه بأنكِ تتعاونين معه.

-قارني أمامه بين البخل والتبذير, وشجعيه على الإقتصاد في المصروف ضمن الحدود المتعارف عليها.

-خذيه معكِ إلى السوق ودعيه يرى الأسعار لكي يحكم بنفسه على غلاء المعيشة وأنكِ لا تبذرين أمواله.

– كوني كريمة عليه وعلى أولادكِ لكي تشعريه ببخله, وعوديه مع الوقت أن يصبح مثلك أو أن يبادلكِ بالمثل.

أصعب المواقف التي يمكن أن تواجه المرأة المتزوجة هى البخل, فلا أحد يتحمل أن يعيش في الحرمان أو في الحاجة, ولكن الزوجة الذكية هي من تستطيع التعامل مع زوجها بكل حكمة حتى يتخلص من هذه الصفة الكريهة.

http://hayatouki.com/

موقع يالالة مرشح للفوز بمسابقة ماروك ويب أواردز, باش نوصلو لهاد الهدف حنا محتاجين التصويت ديالكم في هاد الرابط
هادشي ماغاديش ياخذ بزاف ديال الوقت منكم. و للأخوات و الإخوان اللي لقاو صعوبة في التصويت ماعليهوم غير يتبعو الخطوات المصورة في هاد الرابط
ملاحظة هامة: عند نهاية الخطوة 3, المرجو الإنتظار حتى ظهور كلمة
Félicitations
بالأخضر, إذا لم تظهر هذه الكلمة فصوتكم لم يحتسب. شكرا جزيلا

publicité


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*