أخيييرا...الدكتور الحسن التازي يلبي نداء الفتاة "المشرملة" و هذا ما قام به لاخفاء ندوبها

أخيييرا…الدكتور الحسن التازي يلبي نداء الفتاة “المشرملة” و هذا ما قام به لاخفاء ندوبها

عرفت ظاهرة التشرميل كنوع من الجريمة في الآونة الأخيرة انتشارا واسعا من حيث الرقعة الجغرافية أو التطور في أساليبها المعتمدة في الترويع والمس بالسلامة الجسدية والنفسية لضحاياها أو الجرأة في اختيار ضحاياها.
و هذه الظاهرة تسبب أذى جسدي ونفسي جسيم على الضحية حسب تفاوت الاصابات،و اخر الحزادث المتعلقة بهذا النوع من الاجرام هو حادث الاعتداء  الشنيع على فتاة بأحد شوارع الدار البيضاء في واضحة النهار بالسلاح الأبيض بغية السرقة و التي قام بها الجاني ببرودة اعصاب و بكل جرأة.

إقرأ أيضا
قيدوا يديه وأقفلوا فمه ورموه للموت"مقطع تقشعر له الابدان"..!!

بعد الاعتداء عليها قامت الفتاة بتوجيه رسالة الى الملك و الدكتور الحسن التازي لمساعدتها،و هذا الأخير لبى النداء بعد أن شاهد حالتها على الفيسبوك و بعد أن تعاطف مع تصريح والدتها المحزن:

 

publicité